الرئيسية / أرشيف الوسم : شعر (صفحه 2)

أرشيف الوسم : شعر

يعقوب بن عبد الله بن اليدالي يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

أهاجَ عقابيلَ الوداع المغادرُ …. فبكَّت وسالت بالدموع المحاجرُ لفقد نهٍ أعْيَى القرائحَ وصفه … فنابت عن التعبير وَيْكَ الضمائر فتى قد أصيبت “شُمُّشٌ” بمصابه… سواء بنو ديمان فيه وعامر كأن بنود الحلف نعتٌ لطبعه … ومصدرها مهما تشِحُّ المصادر يُباهي به الحي الحواضر كلها …وغارت من “العَوْدِ” السعيد المقابر ...

أكمل القراءة »

الأستاذ دين بن اليدالي يضبط تاريخ وفاة الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

يوم الثلاثا ليله قد أظلما من بعد فقدنا أَشَامَ علما واو شتنبر بعام اثنان وقبلها عشرون مع ألفان وفاة أحمد سالم ابن أبا من العلوم كلها قد عبا من ساس أمرنا وذاك نمَّا عن وسع باعه وعاش نمَّا (91) كان حسين الخلق رأيه صواب فهب له الفردوس من دون حساب ...

أكمل القراءة »

الأستاذ عبداللطيف بن يعقوب يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

نسلم ما شاء الإله و نجزم *** يقيناً بأن الله أدرى و أعلم و تسليم ما شاء الإله و إن يكن *** يعز عليه الصبر بالمرء أسلم عجبت لهذا الموت يعتام خيرة – *** الأنام لعمري ما له كيف يحكم و لو كان منه سالم برزانة *** و فعل جميل ...

أكمل القراءة »

الأستاذ محمد فال بن ادوَّوَ يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

مشيت أحمد سالم عالمْ ملان عنه لمسالمْ ملان مصيب. عالمْ معناه من كل فنِّ أحافظ قرآن مسالمْ مشي عن ما يشطنِّ هون أدي واحماد وامُّ ج فيهم يمُّ مِثنِّ كراهم واعطاهم يَمُّ سالم مزال ؤ متهنِّ

أكمل القراءة »

محمد بن محمد فال بن عبداللطيف يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابّا

ألا لا ترجِّ الخُلدَ لا مرءَ خالدُ *** وإن عظمت منه اللُّهى والمحامدُ تولى عميدُ الحيِّ أحمدُ سالم *** فأعمِدةٌ منَّا هوَت وقواعدُ هو الآمر الناهي وأعظمنا نُهًى *** ومِجوادُنا المِعطاء حين نجاودُ هو الحافظ القرآنَ قائم ليلِه *** به وعيون السامرين هواجدُ تجدد ذكراه الصلاة لوقتها *** وتذكره وقت ...

أكمل القراءة »

الأستاذ ديدِ بن أحمدسالم يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

تجلد فصرف الدهر ليس بنائم *** ففي صفوه حزن مشوب بقاتم وكل امرئ يُسقى دهاقاً وعلقماً *** وذا ديدن الأيام من عصر آدم فيا صبر زرنا إذ دهتنا مصيبة *** بفقد كريم النجر أحمدُ سالم مضى ذلك الحضن الذي كان مأمناً *** يُلاذ به عند الخطوب العظائم رفيق كتاب الله ...

أكمل القراءة »

الأستاذ عبداللطيف بن بباه بن امِّيه يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

بَني عُمَرٍو يَحِقُّ لَنَا النَّحِيبُ فَأًحْمَدُ سَالًمٍ عَنَا يَؤُوبُ إلَى دَارٍ لَهُ فِيهَا خُلُودٌ فَرَوْمُ الصَّبْرِ مَطْلَبُهُ عَصِيبُ سَلُونِي إِنَنِي حَقًا خَبِيرٌ بِهِ، عِنْدِي يُرَى الخَبَرُ العَجِيبُ حَظِيتُ بِقُرْبِهِ زَمَنًا، لَيَالٍ وأيَّاماً يُحالِفُنِي النَّصِيبُ أراهُ مِنَ الصَّبَاح ِإلَى رَواح ٍ لَهُ ذِكْرٌ يُكَرﱢرُهُ عَذُوبُ بِنَغْمٍ تَطْرَبُ الأسْمَاعُ مِنْهُ وَرَنَّاتٍ تَذُوبُ ...

أكمل القراءة »

الأستاذ محمد صالح بن أحمدسالم بن عمر في رثاء الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

سحي فإن الخطب خطب جسيم *** ووقعه في القلب وقع أليم سحي فكيف الدمع من بعده *** يصان أو نتركه في الصميم سحي فإن أحمداً سالماً *** من بعده قد هد ركن عظيم مضى عميد الحي من يصدروا*** عن رأيه بحكمة من حكيم مضى أبانا كلنا إنه *** قد كان ...

أكمل القراءة »

الأستاذ ديدِ بن بلِّ يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

ألا لا ترُم صبرا فمن ذا يطيقُه و ذا القلبُ قد شبَّ الغداة حريقُه ألستَ ترانا بعدَ أحمد سالمٍ يَتامى فكلٌّ فقدُه سَيُعيقُه لقد بات ربعُ الحيّ قفرا بفقده و شقَّ على الأهلين مِنَّا طريقُه و مَن ذا لربعِ المجد بعد عِمادنا وَ هُو جُذيْل المجدِ و هْو عُذيقُه غزير ...

أكمل القراءة »

الأستاذ محمد العاقل بن امَّيْن يرثي الشيخ أحمد سالم بن ابَّا

انْصَابِتْ لِمْرُوَ وِالدِّينْ وِنْصَابْ اسْتَزْوِ وِاسْتَدْمِينْ وَالعَقْلْ الظَّافِ وِاتْبَيْظِينْ وِنْصَابُ فُصَّالْ امْسَالِمْ مُلاَنَ فِبْلَدْ عَنْدْ امْنَيْنْ امْشَ مَرْحُومْ أَحْمَدْ سَالِمْ تُعَزَّ فِيهْ الفُتُوَّ يَسْوَ -وِالدِّينْ ءُ لِمْرُوَّ- يِنْكَالْ اعْلَنِّ نُنَوَّ أُمَكَارِمْ لَخْلاَقْ ءُ عَالِمْ رَبِّ عَنُّ هُوَ هُوَ مَعْدَنْهُمْ مَحَدُّ سَالِمْ يَعْطِيهْ الرَّحْمَ هُوَ كَانْ عَالِمْ مَاهُ بِيهَ عَالِمْ أبَارِكْ ...

أكمل القراءة »