الرئيسية / أدب المراثي / مناجاة فقيد بقلم المهندس الأديب عبد الرحيم بن أحمد سالم ابن سيد محمد

مناجاة فقيد بقلم المهندس الأديب عبد الرحيم بن أحمد سالم ابن سيد محمد

 قطعة قدمتها مشاركة في الأمسية التأبينية التي نظمتها جامعة شنقيط ليلة الأربعا 07/08/18 للمغفور له بإذن الله محمد المصطفى بن إياي ،المتوفى: 30/07/2018

 

مناجاة فقيد

 

لقد زنتنا بالأمس في منتدى الخمس  ***         و ها نحن أمسينا كما لم نكن أمس

و سرت إلى رمس له كنت عاملا  ***             عسا الله يضفي النور في ذلك الرمس

و كنت لنا دوحا نفيء لظله      ***                 و من بعده صرنا إلى ضحوة الشمس

أيا مصطفى يختار من خير معشر    ***           هم بين أهل الخمس واسطة الخمس

فإن ننس لا ننسى مزاياك بيننا    ***            فليس الذي قد كنت قدمت بالمنسي

شمائل أمثال النسيم لطافة      ***                 تطيب كطيب الند و الورد و الورس

شمائل ماقورية، فاضلية     ***                      بها تغمر الخلان باللطف و الأنس.

تبوأ ت كرسي السيادة يافعا  ***                   و فيك تراءت ناشئا آية الكرسي

وسرت دؤوبا وفق منهاج والد    ***               أب من أباة طيبي الخلق و النفس

على سيرة من عهد شربب لم تشب    ***         بشائبة لا من فضول و لا رجس

و كانوا لدوح العلم جذعا و أغصنا ***            و كانوا لبيت المجد كالسقف و الأس

و رووك من شتى معارف جمة     ***                سقيت بها الطلاب من يانع الدرس

معارج قدس فد ترقيت بينها     ***                أحلتك أسمى غاية النسك و القدس

و كم منصب قلدته فشغلته    ***                 لترجع منه شامخا، رافع الرأس.

 و في السنة الشهبا إذا الصيد أحجمت ***        و كم قائل : نفسي، يرددها، نفسي

برزت فآويت الضعاف و صنتهم     ***            فأثنوا ، كما رويت واردة الخمس

 عسا ربنا يوليك في الخلد منزلا  ***             و تسقيك فيها الحور كأسا على كأس,

و إن لنا في ذلك الخلف الذي    ***             يسير على منهاجكم أيما أنس

(و هل ينبت الخطي إلا وشيجه)   ***              و يفضل نبت الأرض إلا من الغرس

أمختار قم بين العشيرة سالكا     ***                مسار أبيك الشهم، لم يك بالنكس

و صبرا فإن الموت حتم على الورى  ***             فمن ذاهب غاد إليه و من ممسي          

صلاة و تسليم يفوح شذاهما      ***               على خيرة الأكوان و الجن و الإنس

  

عبد الرحيم بن أحمد سالم    ابن سيد محمد

 

شاهد أيضاً

مرثية الأديب الكبير أعلي ولد الميداح الملقب الرجاله للأمير باب ولد أحمد للديد رحمة الله عليه

مرثية الأديب الكبير أعلي ولد الميداح الملقب الرجاله للأمير سليل الأمراء و الفضل باب ولد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.