الرئيسية / قراءات أدبية / مقتطفات من ديوان الجذاذات

مقتطفات من ديوان الجذاذات

هذه مقتطفات من ديوان الجذاذات للأستاذ محمد فال بن عبد اللطيف, تتناول جانب الإدارة من الديوان الزاخر بالمواضيع الأخرى و التي سنتحفكم بها قريبا بحول الله.

لا تمدحوه
[| [(

لا تمدحوه انـــــــــه يعلم۞يـــــــــــعلم من هو ومن انتم

يعلم أنكم رعايا لــــــــــه۞وأنه عليـــــــــــــــــكم يحكم

وأنكم تبغون إرضــــــاءه۞بمدحكم له الذي سقتـــــــــــم

وانه كالناس لا منهــــــــم۞أغلى ولا أعلى ولا أعلـــــم

وان مدحكم له إنمــــــــــا۞جر إليه خوف أن تظلمـــــوا

وخوف أن تنقص أرزاقكم۞إن حان قسمها أو أن تحرموا

فلا تضيعوا وقتكم انــــــه۞حقكم بينكم يقســــــــــــــــــم

لا ناقص بنقص أمداحكـــم۞حق ولا يزاد إن زدتـــــــــم

حاكمكم لا يبتغي منكــــــم۞أجرا ولا تملقا منكـــــــــــــم

وإنما يريد أن تعلمـــــــوا۞- كي تستريحوا- انه يعلـــــم )] |]

كبر الكرش:

[| [(

قد أصبحت من بعد التـــــحكم نائبا۞يساعد هذا حين يقعد أو يمشي

وصغرت كرشي في التحكم خاطئا۞فلا بد للحكام من كبر الكرش )] |]

ما قارب الشيء:

[| [(

بالوالي أدعى اليوم بين الورى۞وليس لــي من وال إلا اسمه

لا علمه عندي ولا حلمـــــــــه۞ولا مزايـــــــــــاه ولا حجمه

والوالي ذو روح وجسم ومـــا۞لي منـــــــه روحه ولا جسمه

مقارب له ولكنــــــــــــــــــــه۞مــــــا قارب الشيء له حكمه )] |]

قم تعلم:
[| [(

قم تعلم فأنت لم تتــــــــــــــعلـم۞وتكلـــــــــــــــــم فحق أن تتكلم

صنتك اليوم أن تكون غليظــــا۞مستميت الشعـــــــــــور لا تتألم

ذا سجل من التجارب وافــــــــا۞ك جديدا فأقرأ وربــــــك الأكرم

إن هذي دار المقامة فيهــــــــــا۞نلت هذا المقام فاعرفـــــه والزم

ليس فيها من الأعاريـــــــب إلا۞أفطس الأنف أسمر اللــون أدهم

واليتامى وابن السبيل وذو القـر۞بى وجاران سافر وملثـــــــــــم

كتب الماء حولها اليوم ميمــــــا۞فغدا الرزق وهو أفلح أعلـــــــم

نأكل الحوت مثل ما نأكل الكــو۞ت فهذا تال وذاك مـــــــــــــقدم

فبهذا بلاخ يؤدم دومـــــــــــــــا۞وبهذا الأرز – إن كان – يــؤدم

وأتينا للغاب يوما فألفــــــــــــي۞نا به عالما به الله أعلـــــــــــــم

ورأينا كليلة ثم مـــــــــــــــا زا۞ل ومازال دمنة مثله ثــــــــــــم

وابن آوى وناسكا وسلحفــــــــا۞ة وبطا فيه وقردا وغيلـــــــــــم

ومتى ما نظرت في أي شبـــــر۞هذه حنشة وهذا أزلـــــــــــــــم

وترى القرد حازم الذيل يمشـــي۞أثر عر وعر أمشى وأحــــــزم

ذاك فصل الخريف جاء بآيــــــا۞ت فأسلم يا صاحب اللب تســـلم

جاء بالحوت والجراد وبالطــــو۞فان يجري وبالضفادع والـــــدم

وأرى أم ملدم تمــــــــــــلأ الأر۞ض وقانا الإله من أم ملــــــــدم

بالنبي الأمي من قد شفانــــــــــا۞ذكره من ظلم وغم ومن هـــــــم

فجزاه الإله عنا جــــــــــــــزاه۞وعليه الإله صلى وسلــــــــــــم )] |]

شاهد أيضاً

أبيات جديدة للإداري الأديب محمد فال بن عبد اللطيف

وصلت بريد الموقع أبيات جديدة للإداري الأديب الأستاذ محمد فال بن عبد اللطيف، و كان ...

2 تعليقان

  1. جيد
    وحبذا لو استسقيتم لنا بقطعته التي منها:

    و الكود أصبح جدبا @ ما فيه قوت حمار
    ألفية القحط فيه @ مكتوبة بالغبار
    و العلب تبدو عليه @ شواهد الاحمرار
    ……………………………..

    فهذا وقت الاستسقاء و ليت أحدكم أعد لنا بحثا عن هذا الغرض في أدب أهل انيفرار.

    وشكرا

  2. شكرا لكم على هذه المقاطع الجيد من شعر أستاذنا محمد فال بن عبد اللطيف وخصوصا هذه الميمية الأخيرة فهي من نوادر الشعر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.