الرئيسية / أدب المراثي / الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الإداري البارز الشيخ بحام ولد محمد لغظف رحمه الله.

الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الإداري البارز الشيخ بحام ولد محمد لغظف رحمه الله.

الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الإداري البارز الشيخ بحام ولد محمد لغظف رحمه الله.
ألا إن حسن الخُلق و الرفق بالخَلق***وبذل الندى للناس في الغرب والشرق
مضى مذ مضى بحام ســـيد قطرنا***و حامي حمانا جاهه الراتق الفتـــــق
مضى يده بيضاء في كل مــــــــفخر***كفيل بما يلقى خبير بـــما يُلــــــقِي
فيا حسنه سعيا و حسن سريــــرة***بناها – فأعلاها – عـــلى قدم الصدق
تميز في علـــــــــــــــم الإدارة بارزا***يسوس الرعــــايا بالرزانـــــة و الحذق
مزايا رواها عن قديم جـــــــــــدوده***تجلت بها الأنساب في وعدها الحــق
فما فيهم إلا كمي مقـــــــــــــــاوم***إذا كشفت حرب عن أنيابها الــــــزرق
وليس غريبا عندهم في نصابهــــم***سقوط شهيد للمعارك ذي ســـــــبق
فيا حــــــضرة بكـــــــرية عبقـــــرية***تظاهر بين السيف و اللــــــوح و الرَق
عــــــــــزاء و إن عز العـــزاء فإنــــه***لنا في الذي أبقى الفقيـــد عَزا يُبقي
ولا زال برق النصر يخــــفق فوقهم***ولا زال جَود الجُود مــــــــن ذلك البرق
و جادت على قبر الفقيد ســــحابة***من الـــــرَّوح و الريـــحان دائمة الودق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.