الرئيسية / أدب المراثي / الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الفقيد سيداتي ولد آبه رحمه الله

الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الفقيد سيداتي ولد آبه رحمه الله

الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف في رثاء الفقيد سيداتي ولد آبه رحمه الله:

أتى نبأ هز القلوب وحيَّـــــــــــرا == كما عكر الجو الطروب وكــــــدرا

رحيل عميد الفن سيدات إنـــــــه == مصاب به عُمق البلاد تأثـــــــــــرا

نعوه وقد كنا نود بقـــــــــــــــاءه == ليبقى لنا طول الحياة معمــــــــــــرا

ولكن ما قد قدر الله كائــــــــــــن == ولو فكر الإنسان فيه وقـــــــــــدرا

بلى إنها سبل الفتوة أعولــــــــت == تُبَكِي عليه دمعُها قد تحــــــــــــدرا

أما كان للفن الأصيل منصـــــــة == ومدرسة كبرى وسيفا و منبـــــــرا

أما كان قطب الفن: سماه باسمـــه == وأسسه حرفا وفعلا ومصــــــــــدرا

بسر سرى من جده وجـــــــدوده == ولن تَحبس الحساد سرا إذا ســرى

فإن لم يفق سدوم الأكبر فنُـــــــه == فما كان عن سدوم الأكبر قصــــرا

على جدثِ ابن ألفَ آلاف رحمــة == معطرة تهدي سلاما معطـــــــــــرا

من صفحة الدكتور الشيخ معاذ سيدي عبد الله على الفيسبوك

شاهد أيضاً

الأديب عبداللطيف بن يعقوب في رثاء الأمير باب بن أحمد الديد رحمه الله

الأديب الشاب عبداللطيف بن يعقوب في رثاء الأمير باب بن أحمد الديد رحمه الله:   ...

تعليق واحد

  1. مرثية رائعة, ما أحسن هذا البيت:
    بسر سرى من جده وجـــــــدوده == ولن تَحبس الحساد سرا إذا ســرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.