الرئيسية / أدب المراثي / يقول الأديب يكبر بن ألما فى رثاء الشيخ يعقوب

يقول الأديب يكبر بن ألما فى رثاء الشيخ يعقوب

يقول الأديب يكبر بن ألما فى رثاء الشيخ يعقوب

كَالُ وَحْــــدَيْنْ إِنْهُمْ هَدُّ *** يِرْثُ يَعْـــقــوبْ إِعْلَ كِدُّ
عَدُّ خِصَـــــــالُ مَا كَدُّ *** خِصَــالُ يِحْصِـــيهَ رَاثِ
أُعَدُّ غِـــيرْ ابْكَ مَا عَدُّ *** يَاسِرْ مَـــــاجَ فِالمَـــرَاثِيقول الأديب يكبر بن ألما فى رثاء الشيخ يعقوب

كَالُ وَحْــــدَيْنْ إِنْهُمْ هَدُّ *** يِرْثُ يَعْـــقــوبْ إِعْلَ كِدُّ
عَدُّ خِصَـــــــالُ مَا كَدُّ *** خِصَــالُ يِحْصِـــيهَ رَاثِ
أُعَدُّ غِـــيرْ ابْكَ مَا عَدُّ *** يَاسِرْ مَـــــاجَ فِالمَـــرَاثِ
مَعْــــطَ مُولاَنَ مَا حَدُّ *** وَشْـــكاَلْ المِــــنُّ وِرَاثِ

3 تعليقات

  1. طلعةطرشة منسابة سلسة تتواتر قافيتها علي بحر لبتيت التام تعالج لونا ادبيا معروفا هوالرثاءحافظ صاحبها علي الشدةفي الاحمر ليلايكون
    فيهاسناد اي ما يعر ف بالزي وجاءت عكرب الطلعة راويااحمرشكل موسيقي خارجية صاخبة مجلجلة فيما جاء الراوي نادرا قليل الاستعمال
    امامضمون الطلعة فقد اختارله الشاعر ان يكون جديدا حيث علق الشاعر علي مراثي الفقيدبدل الطريقة القديمة وقدوفق في ذلك فيما
    وفق كذلك في التافلوتيين الاخيرتين ايما توفيق حيث انهما والله لتكفيانه
    كما لايخفي علي اي احد مافي هذه الطلعة من شعرية وشاعرية طافحتين ينمان عن شاعر قدقدم الكثير و يقدم الكثيروسيقدم الكثير
    وفي الاخير اتمني له التوفيق والنجاح ابدعت في يعقوب فاصرعت القلوب
    لقدانسابت لك الكلمات المعبرة المنتقاة لله درك يابن الما فقدازلت عن القلوب حزنا وغما

  2. اسك حت ..واخيرت بالمرثي والراثي أطال الله بقاءه ورحم الله الشيخ يعقوب رحمة واسعة .

  3. حد من بنى اسرائيل

    ختام مسك للمراثي وفكرة غير تقليدية و الراوي ليس فى متناول الجميع مع أنك استطعت أن تجمع عناصر المرثية فى لفظ وجيز سلس موسيقي

    أحسنت يكبر وو اسيت ويرحم الله شيخنا يعقوب

    استوقفتنى كلمة يعقوب اعل كد ماه معقول بيه التعبير والعفوية وهي جامعة مانعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.