الرئيسية / أدب المراثي / الأديب عبد الله بن امين بن داداه في رثاء ولي الله الشيخ بن أحماده بن أبا رحمه الله

الأديب عبد الله بن امين بن داداه في رثاء ولي الله الشيخ بن أحماده بن أبا رحمه الله

في رثاء الشيخ الصالح الشيخ ولد إحماد ول مُحمدُّ ول إبا

الشيخ إمش شــــور الرحمان
يعطيه الرحمــــــــه و الغفران
ول إحماد ماهُ غفــــــــــــــلان
عَنُّ يامس هَوْنْ إحْشـــــــي َّ
الشيخ القطب الْوَلِ كــــــــان
الشيخ الْجامِعْ لِلْحَــــــــــــيَّ
الشيخ الْفَخْرْ ؤ. شانْ ؤ مَــانْ

نِمْشُ نَرِدْموهْ إحْمِـــــــــــــيَّ
مَاهِ. شِ ذِ الدِّنيَ بِعْنـــــــــانْ
كِذْبَ كامِلْهَ راهـــــــــــــــــي

***

عَنْ. شِ صالح ما يتْعـــــــــامَ
ؤ مَقامُ ما گطْ ؤ طـــــــــــــامَ
في الزَّ عامَه وُ الشَّهــــــــام
و البَرْكَ وُ الْقطْبانِـــــــــــــــيّ
وُ إ فلَخْلاقْ ؤ لِسْتِقـــــــــــام
ذَ هُوَّ كيف التَّرْبِـــــــــــــــــي

***

وُ إمْعَنْ. ثَلْمَ مَشْيُ مــــــاضِ
فِعْلَكْ فينَ يعَرْبِــــــــــــــــــيَّ
كِلْ امنادم مِـــــــــــــــنَّ راض
هاذ بَلْ العبـــــــــــــــــــــودي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.