الرئيسية / أدب المراثي / الأستاذ يعقوب بن عبدالله بن أبٌ في رثاء الشيخ أحمدُّ سالم بن حرمَ رحمه الله

الأستاذ يعقوب بن عبدالله بن أبٌ في رثاء الشيخ أحمدُّ سالم بن حرمَ رحمه الله

كلمة في رثاء الشيخ أحمدُّ سالم بن حرمَ رحمه الله

أعِينِي بالدُّمُوعِ وبالوَكِـــــــيفِ*** على الشيخ المُهذََب والعَفيفِ
فتى قد عاش محمودَ السجايَا***وزاد على التَّلِيدِ منَ الطَّريف
نَمتْه الشُّمُّ من دَيْمَانَ صِرْفًـــــا*** فحـــاز محامد النَّسبِ الشَّريف
وظَاهَرَ بيْنَ ثَوْبَيْ مَجْدِ أصْـــــــلٍ***وعِزٍ قــــــــد أنَافَ عَلَى المُنِيفِ
فأحمَدُ قَدْ أضَافَ القَوْمَ شَهْـــــرًا***فنَالَ البِئْــــــــرَ بِالعقل الحَصِيفِ
وحُرْمَةُ مَنْ غَدَا حَرَمًا وَحِصْنًــــــا***يَلُوذُ به الضِّعَـــــاف من المُخِيفِ
وَلم أنسَ الّتِي كَمُلَتْ فَكَانَـــــتْ***كذَاتِ اللَّـــــــوْحِ أوْ ذَاتِ الرَّغِيفِ
أيَا ندْباً سَمَا سَمْـتًا وَحِلمًـــــــــا***فَأبْهَرَ كُلَّ ذِي رأيٍ عَـــــــــرِيفِ
رَحِيلُكَ كَانَ فَتْقاً فِي المَعَالِــــي***وَلَيْسَ الرَّتْقُ بالأَمْرِ الخَفِـــــيفِ
فمن يقري الضيوف إذا ألمــــــوا***جِفانَ اللَّحْمِ والرِّسْلِ الصَّريــــفِ
ومن يَحنُو على الأهلين طُــــــرًا***فيرفُقَ بالصَّمِيم وبالحَلِـــــــــيف
ومن للمُعْتَفِينَ إذَا أَظَلَّــــــــــــتْ ***سِنُونُ المَحْلِ قَائِظَةَ المَصِيـــفِ
فَفيضُ نداكَ قد أعْيَى مقالــــــي***ولو ضُمّ السريع إلى الخفيــف
وفي الخَلَفِ العزيز لنا سلـــــــــوٌّ***وَبابٌ للسٌَماء وللخــــــــــــريف
وَسَحَّتْ بالضَّــــــــرِيحِ غيوث عَفْوٍ***تَسِيرُ من الذَّمِيلِ إلى الوَجِيفِ
بجاه النُّورِ خيْر بني لُــــــــــــــؤَيٍ***ومن هُوَ الوَسِيلَة لِلَّطِيــــــــفِ

يعقوب بن عبدالله بن أبٌ
بتاريخ 2 مارس 2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.