الرئيسية / فيسبوكيات / قطع شعرية في ترقيص المولود محمد بن الحسن بن محنض

قطع شعرية في ترقيص المولود محمد بن الحسن بن محنض

بمناسبة مولد الولد  محمد بن الحسن بن محنض :

 يقول الأستاذ عبد الله إسماعيل أبومدين:

 

 

 

بمولدك السعيد يحق حفـــــل==وزغـــــــــــردة وترقيص وطبل

فأنت سليل أعلام كــــــــــرام==لهم حسب ســـموت به وفضل

تناجلك السراة ألو المعالــــي==فطب فرعا كمـــا قد طاب أصل

محمد من يكن نجل اليدالـــي==فليس يطاله في الـــناس نجل

وأحرى إن تكن في آل أبـــــــا==خؤولته فإن الشأن يعـــــــــــلو

فكن كجدودك الأقطاب قطبــا==وذا أدب يروق صدى ويحـــــــلو

وذا نسك إذا حلك الليالــــــي==أجن عن الورى من ليس يسلو

وذا كرم إذا سيب العطايـــــــا==يضايقه بكف سواك بخـــــــــل

وذا حلم وذا خلق رزيــــــــــن==يجسد غرسه قول وفـــــــــعل

وذا حرص على هدي المقفى==كما حرص الجدود عليه قـــبل

صلاة الله دائمة عليــــــــــــــه==مع التسليم طول الدهر يتلـــو

 

 

قال الأستاذ أبو مدين ولد ابات :


لمولدك السرور الان يعـــــــلـــو==ويبتهج الزمان لنا ويحلــــــــــــو
وتشتبك المشاعر في ارتيــــاح==فما لك في البنين اليوم مثــــل
محمد أنت من أحفاد قـــــــــوم==بهم في الفضل والخيرات نسلو
تناجلك الكرام فحزت سبـــــــقا==على الأبناء لا يجنيه طــــــــفل

 

وقال الأستاذ  الحسين بن محنض:

محمدُ عش فما وازاك طـــــــفل==ولا دانـــاك في الأهـلين نجل

ودم ما عشت فردا في المعالي==فمثلك لا يــــــكون لديه مثل

كلا طرفيك فيه من المزايـــــــــا==كثير ما له في الناس شكـل

له ورثا عن اباء كــــــــــــــــــرام==ذوي حسب لهم أصل وفصل

أماجد زانهم طبع شــــــــــــذي==وظرف شائع فيهم وعقـــــل

وصمت في الثنايا منه قــــــــول==وقول في الثنايا منه فعـــــل

ونبل لا يماثل أي نــــــــــــــــبل==وفضل لا يقاس عليه فضــــل

أسود مكارم وهدى وعـــــــــــز==فسر سير الأسود وأنت شبل

وكن رجل الشباب وأنت غــــــر==وحاذر أن تشيب وأنت طفـــل.

 

وقال الأستاذ سلام ولد بكي: 

على ذي المجد حفظ المجد سهل==وانـــــــــــت لحفظه والله أهل
ولدتَ بملتـــــــــــــقى الوديان منه==ولم يخطيك في الأمجاد سهل
اليك العلم مدّ يديــــــــــــــه شوقا==ولم يمدد يــــــــديه إليك جهل
فشمر يا محمد للمعالـــــــــــــــي==فمالك في بــــني العلياء عدل
قبضت على العلا بيمين صـــــــدق==لها يوم الندى والــــبذل سدل
وفي توكافها بالفضل فــــــــــــــضل==وفي أحكامها فــــــصل وعدل
فعش قرنا كآباء عظـــــــــــــــــــــام==بلا شكل فمـــــــا لألاك شكل
كرام من بني تيم نمتهــــــــــــــــم==قريش لا سلول ولـــيس عكل
ولا طرقتك طارقة بيتــــــــــــــــــــم==ولا طرق الأبين الدهر ثــــــكل

 

وقال الدكتور التقي ولد الشيخ:

محمد كن كما الأجداد كانوا==فما لك عن سبيل المجد عزل
فأنت مقابل الطرفين فـــــيه==فأمـــــــــــك جزلة وأبوك جزل

 

وقال الأستاذ معروف ولد لمرابط السملالي:

 

ببستان القلوب البشر طـــــلُّ==يـــــــــداعب ثمره فرحًا فيحلُو
بمولدِ من عَلا الأقــــــران بدرا==فلم يعرف له في المجد شكل
سيكبرُ في زوايا العزِّ شهــــمًا==ويسلـــــــمه إلى العلياء أصلُ
عَلى سَننِ الهدى يخطُو مجدا==كأسلاف لـــــــــــه أحيوه قبل
ومثلك يا محمد نال عـــــــــــزا==ومثلك للعلا والفضـــــــل أهل
“اذا ما رايۃ رفعت لمـــــــــــجد==تلقاها” بيمنی لا تكـــــــــــل
كلاك معمرا بالحفظ ربـــــــــي==صروح منائر الخيرات تعـــــــلو

 

 

شاهد أيضاً

فرع تعم به البلوى. من صفحة الأستاذ محمد بن أحمد بن الميداح

فرع تعم به البلوى : من فقه المرحلة الأستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف، الإداري ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.