الرئيسية / أدب المراثي / الأديب أحمدو ولد ابن في تأبين المرحوم بل بن ديد

الأديب أحمدو ولد ابن في تأبين المرحوم بل بن ديد

لا يختلف اثنان في أن فراق الأحبة من أصعب ما يلقى الفتى في حياته خاصة إذا كان هذا الحبيب من نوع نادر في المعاني السامية من صداقة ومودة و محبة و وفاء…
فلا تعجبوا إن عجزت اللغة والتعبير معا في مثل هذا الموقف المؤثر..
ولله در الشاعر الذي قال:

تنظمنا الأيام شعرا وإنما~~ترد المنايا ما نظمن إلى النثر!!

والشاعر الآخر الذي قال:

إنما المال والبنون عوار~~لمداها عند المهيمن حد
والعواري المستودعات إذا ما~~قد تقضى زمانها تسترد!!

*******

بل ماش عارف لخبار**واميقن بالحي القهار
ؤكان إل ساع فيه الدار**الكدامي وامدل
بالدني ليد ؤلاه كار**ره ش فيه الدني بل
فاتت كصرت من لظفار**يذكر تو ؤ تو إصل
ؤفالجيران أوده والخطار**وافمقام اكبير إعل
عند الل ماه مول اكدار**ؤمالح حديثو وإسل
واكريم ؤلا يكدر بالعار**والشعر ال بل مخل
ؤمخليلو لغن شطار**الفتيان ؤراه اتول
ؤمن علمه وامن اقطاب اكبار**أهل اعمر اديقب خل
عنك ذاك الحكم اليندار**هوم بيه أشعرن جل!!
يا رب نجيه امن النار**واكرم مثواه ابذاك إل
وعدك صادق بيه اللبرار**وسع هو فيه امل

واتعل فتيان امن اسياد**ذاك الفيهم متفاصل
وافديدي خلفو واخلف زاد**افسيدي محمد بل

الأديب:أحمدو ول ابن

تعليق واحد

  1. يلال مزين ذ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: