الرئيسية / الاخبار / تقرير حول نتائج تقييم أداء موقع أخبار انيفرار خلال عام 2013

تقرير حول نتائج تقييم أداء موقع أخبار انيفرار خلال عام 2013

مدخل
انطلق موقع أخبار انيفرار يوم 25 يناير 2013 بهدف نفض الغبار عن الموروث الثقافي لمنطقة “إيكيدى”. وترمى جهود القائمين عليه إلى جعله عيبة إلكترونية تضم محتويات الكنانيش وما حوته صدور الرجال من هدي السلف الصالح.
وانطلاقا من أهمية العمل الجماعي، وحرصا من فريق الموقع على الاستفادة والاستزادة من آراء أولى الخبرة ، فقد قام باختيار عينة تضم عشرين شخصية ثقافية وصحفية، بهدف تقييم سنة من أداء الموقع. وذلك عن طريق ملء استمارة تم إعدادها لهذا الغرض. و قد طـُلب من الصفوة المنتقاة أن تجيب على الأسئلة، بكل واقعية وأن تبتعد عن أسلوب المجاملات الفضفاض. ونظرا لانشغال المعنيين فقد تم طرح خمسة أسئلة فقط. مدخل
انطلق موقع أخبار انيفرار يوم 25 يناير 2013 بهدف نفض الغبار عن الموروث الثقافي لمنطقة “إيكيدى”. وترمى جهود القائمين عليه إلى جعله عيبة إلكترونية تضم محتويات الكنانيش وما حوته صدور الرجال من هدي السلف الصالح.
وانطلاقا من أهمية العمل الجماعي، وحرصا من فريق الموقع على الاستفادة والاستزادة من آراء أولى الخبرة ، فقد قام باختيار عينة تضم عشرين شخصية ثقافية وصحفية، بهدف تقييم سنة من أداء الموقع. وذلك عن طريق ملء استمارة تم إعدادها لهذا الغرض. و قد طـُلب من الصفوة المنتقاة أن تجيب على الأسئلة، بكل واقعية وأن تبتعد عن أسلوب المجاملات الفضفاض. ونظرا لانشغال المعنيين فقد تم طرح خمسة أسئلة فقط.
بعد فحص الأجوبة التي وردتنا (15 جوابا) لاحظنا أن البعض أجاب على جميع الأسئلة، والبعض الآخر عالج بعضها و أشار إلى أنه ليست لديه ملاحظات على المتبقي منها. كما وجدنا أن من بين الأجوبة ما كان مفصلا، وفيها ما كان مقتضبا جدا وفي ما يلي الأجوبة التي أرسلها أفراد العينة المختارة حسب ترتيب الأسئلة:

السؤال الأول : ما رأيكم في إنشاء المواقع الثقافية المتخصصة؟
يعتبر الدكتور محمد سالم بن التاه وهو أستاذ محاضر في جامعة الملك عبد العزيز أن إنشاء المواقع الثقافية المتخصصة هو أحد التطبيقات الإيجابية والمفيدة لاستغلال الإنترنت لأغراض تثقيفية مفيدة وبالتالي فهي سلاح ذو حدين.
ويرى الأستاذ الأديب عز الدين بن كراي أنها فكرة جيدة تمكن من تبادل المعلومات حول مختلف النواحي الثقافية المحلية، خصوصا في زمن بدأت تختفي فيه ظاهرة ” إجماعة البيظان ” بسبب تزايد الانشغالات و تسارع وتيرة سير الحياة اليومية.
في حين يرى الدكتور سيدأحمد بن الأمير وهو باحث ومؤرخ مقيم في قطر أنها مفيدة إذا ما استمرت وكان تحديث صفحاتها يتم بانتظام ، اما إذا كان تحديثها دون المطلوب فإنها تضعف لقلة المتصفحين.
و يشترط الصحفي إمام الدين بن أحمدو رئيس تحرير موقع المذرذرة اليوم نجاح المواقع في مهمتها بوجود الرؤية المناسبة وبذل الجهد المطلوب وتحقق الاستمرار والتطوير.
أما الباحث والأديب محمد بن أحمد الميداح فيعتبر نفسه من دعاة و أنصار المواقع الثقافية المتخصصة لأن أغلب المثقفين – حسب رأيه – لا يولون اهتماما شموليا للثقافة و لا يكتبون إلا عن أمور تخص محيطهم الضيق… و في هذه الحالة، فإن “من غاب فقد غاب سهمه” و ذلك ما لا ينبغي.
و في ما يتعلق بمنطقة ايكيدي، و بانيفرار علي وجه الخصوص، فإن الباحث يرى أن ثقافة “اطْيَبْ” كان لها دور سلبي لتغييبها لأحسن ما أنتجته الساحة الثقافية الموريتانية علي الإطلاق…
ويرى الصحفي والناقد بإذاعة صهرا مديا محمد سالم بن الفظيل الملقب الشرفة أن المواقع الثقافية و الاجتماعية – خصوصا التي تهتم بأخبار و علم و أدب المجموعات المحلية – لا تثير الكثير من الاهتمام خارج إطار الدائرة الضيقة للمهتمين ، و لكنه لا يعتبر موقع أخبار انيفرار من تلك المواقع نتيجة غزارة مادته العلمية و الأدبية و الثقافية عموما و منهجية التناول المتبعة فيه، و بعده عن التقوقع في الدوائر الخصوصية. وهذا هو ما جعل منه موقعا وطنيا بامتياز يطالعه و يهتم به و يزوره القريبون من المنطقة و كذلك البعيدون ، فيجيب عن الكثير من التساؤلات القيمة.
ويشاركه الأستاذ و الصحفي في الإذاعة الوطنية السيد سيد بن متالى نفس وجهة النظر، عندما اعتبر أن المواقع المتخصصة مهمة جدا إلا أن الإقبال عليها لا زال دون المستوى المطلوب.. لكنه يرى أن موقع انيفرار فرض نفسه بمادته الهامة و الشيقة.

السؤال الثاني : ما هو معدل زيارتكم لموقع أخبار انيفرار؟
أكد أغلب أفراد العينة أنهم يتصفحون الموقع يوميا ،حيث كتب المهندس الفقيه عبد الرحيم بن أحمد سالم ما يلى: (…إنه موقع يسلينا في أوقات الفراغ و نتصفحه في المناسبات و نطالعه للاستفادة علي مر الأيام) في حين أكد الدكتور محمد سالم بن التاه أن نسبة تصفحه اليومي للموقع لا تزيد عن 10% من إجمالي الوقت المخصص للتصفح عامة وقد تزيد وتنقص حسب المستجدات . كما أكد البعض أنهم يتصفحون الموقع أسبوعيا أو في حالة إدراج مشاركات جديدة على الفيس بوك.

السؤال الثالث : ما هي الأقسام التي تزورونها عادة؟
أكدت جميع الاستمارات التي تم استنطاقها أن الموقع ثقافي و أن أقسامه ومواضيعه مفيدة، و يبدو أن أصحابها غالبا ما يقومون بتصفح القائمة الرئيسية و انطلاقا منها يقومون بتصفح المواضيع المضافة. إلا أن منهم من يركز على بعض الأقسام دون غيرها .و يبدو أن قسمي سلسلة مقالات محمد فال بن عبد اللطيف و قراءات أدبية هما الأكثر تصفحا من طرف من تلقينا أجوبتهم.
وقد أخبرنا الدكتور سيدأحمد بن الأمير عن طريقة تصفحه كما يلى (….موقع انيفرار من بين المواقع التي جعلتها في مفضلتي مما يعني أنه أحد مواقعي المختارة. أتصفح الصفحة الرئيسية كلها، وأحرص على تتبع سلسة مقالات الاستاذ محمد فال ولد عبد اللطيف لطرافتها وسلاستها، حتى أني أعيد قراءتها أكثر من مرة. وفي كل مرة أستفيد جديدا. كما تعجبني جدا كتابات ديدي نجيب لأسلوبه الأخاذ ومعينه المتجدد، وأتطلع إلى بحوث يعقوب ولد اليدالي لما فيها من استقصاء وحفر عميق وموفق… وفي كتابات الملك عمق تراثي وأصالة محظرية واستحضار لتاريخ الادب العربي.. ) كما نبه الدكتور محمد سالم بن التاه و الصحفي الشرفة إلى أن “اكليع الغب “يعتبر قسما متميزا وفكرة جميلة ، لكن تنقصها العناية والمتابعة.
أما الباحث محمد بن الميداح فقد أشار إلى أن قسم الإخوانيات شكل بصمة خاصة بالموقع ، في حين أكد الأديب والمدون محمدن بن امد أن قسمي المؤلفات والخصوصيات الثقافية يشُــدانه أكثر من غيرهما. كما صرح الدكتور القطب الأنصاري وهو باحث مقيم في المغرب أنه دائما ينتظر بشغف المقالات الجديدة لكل من السادة محمد فال بن عبد اللطيف و سيد أحمد بن الأمير ويعقوب بن عبدالله.

السؤال الرابع: ما هي المواضيع المهمة عندكم و التي لم يتطرق لها الموقع حتى الآن؟
يرى الباحث محمد بن أحمد بن الميداح أن الموقع لم يعرض صورا للشخصيات العلمية التي ذاع صيتها في ايكيدي و في انيفرار خصوصا و لم يتطرق كذلك بما فيه الكفاية للثقافة الشعبية (الأدب الشعبي ـ لكطاعات ـ أدب لَعْصَارْ ـ المزاح، الخ) و بالتالي فهو في نظره موقع نخبوي ..وعلي العموم، يري أنه “مِتْمَرْبَطْ” أكثر من اللازم.
وفي نفس السياق يحبذ الدكتور محمد سالم بن التاه أن تعطى الطبيعة نصيبا من قسم الملتميديا مثل تضاريس المنطقة والمكونات النباتية مثل أروار والعلك والطلح والخروب وآتيل وتتارك والسدر وما ورد فيها من إنتاج أدبي وما لها من فوائد صحية وغذائية. إضافة إلى المعالم البارزة للمنطقة كالمقابر والمواقع التاريخية وآبار الجوار مثل بقاس والدوشلية وبودفي وأبكاك وتنيخلف وابير التورس وغيرها من المحفزات التشويقية التي تبعث في النفس تعلقا أكثر و تضمن إثراء أعم للموقع.
كما أكد الصحفي الشرفة بن الفظيل أن الموقع يعاني – كجميع المواقع الثقافية و الأدبية – مشكلة عدم الربط بالواقع ، الشيء الذي ينقص من تفاعل الشرائح المستهدفة به .. و لذلك يقترح أن يتم إدراج مواضيع واقعية و حياتية يتم التفاعل من خلالها و التواصل بين الشرائح المستهدفة. وهو ما سيعطي بالتأكيد حيوية للموقع و سينزله من برجه العاجي و يبسط مواضيعه للعامة. وفي نفس السياق يرى الدكتور ابن الأمير ان الموقع يجب ان يزيد من تفاعله مع المتصفحين.
أما المهندس الفقيه عبد الرحيم بن أحمد سالم فقد طالب بفتح نافذة على مستجدات الثقافة في شبه المنطقة ، كما نبه إلى ضرورة إبراز المعالم الشهيرة كالسبب وراء تسمية الحي ببئر المساجد وغيرها من الأماكن للتي آوتها تلك الربوع و لم ير لها ذكرا يذكر.
وطلب الباحث الدكتور القطب الأنصاري من أسرة الموقع تسليط الضوء في قسم المؤلفات على علوم المنطق والبيان ومسائله العويصة التي برع أهل انيفرار في حلها (فكل إناء بالذي فيه يرشح )، كما أشار إلى ضرورة نشر المنظومات التاريخية التي تعتبر من أهم مصادر الباحثين في الوقت الراهن.
و قد أشار الدكتور محمد فال الحسن بن امين و هو أستاذ محاضر في جامعة لعيون و الأديب المدون محمدن بن امد إلى ضرورة القيام بتراجم شخصيات انيفرارية و إيكيدية محورية والإحاطة بجميع مراحل حياتها كالشيخ أحمد سالم بن بيباه والشيخ احماد بن ابا و القاضي اميي والعلامة محمد عالى بن محنض وغيرهم …
أما الأستاذ عز الدين بن كراي فقد اقترح أن يخصص قسم لفقه النوازل وأن يعطى فيه نصيب كبير للعلامة النوازلي أحمد سالم بن سيدي محمد، فتميزه في هذا الفن جدير بالتقدير و التعريف، كما أضاف أن جانب الكرامات و الكشوفات ينبغي أن يضرب له بحظ في الموقع، كمشاهدات وكرامات الولية المكاشفة فاطم فال بنت أبن رحمها الله.

السؤال الخامس : هل لديكم ملاحظات حول الشكل الفني الإخراجي للموقع؟
يرى الدكتور سيدأحمد بن الأمير أن الشكل الفني لأي موقع من صور والوان ونمط الخط ينبغي أن يظل متطورا على الاقل كل سنة. لان متصفحي الانترنيت متطلعون دائما الى رؤية التغيير والاستبدال.
في حين اشار الصحفي إمام الدين بن أحمد أن شكل الموقع ليس مثاليا و يحتاج للتطوير ليكون أكثر جاذبية وأسهل للقارئ، لكن لمهندس عبد الرحيم بن أحمد سالم يؤكد أن الـشكل الفني جيد و يتطور من الحسن إلي الأحسن شيِئا فشيِئا بإذن الله.
أما مهندس المعلوماتية محمد بن محمد سالم و الصحفي الشرفة بن الفظيل فقد لا حظا أن الصور المعروضة في الواجهة غير متناسقة، وهو ما يثير بعض الارتباك لدى المتصفح ويقترحان الاكتفاء بصورة واحدة ذات دلالة وتحمل الرسالة المراد توصيلها إلى الرائي.
وقد نبه الدكتور محمد فال بن امين إلى أن تغطية شبكة الإنترنت في عمق الوطن جد ضعيفة، وأن جهازه ينوء بتحميل الموقع وقد طالب بالتفكير في تسهيل تحميل الصفحة الرئيسية بسرعة ، ثم يتم تحميل المحتوى بعد ذلك .
أما الدكتور محمد سالم بن التاه فقد قدم مقترحا خاصا بقسم المتون عندما نصح بالاكتفاء بإدراج الروابط التوجيهية بدل تحميل الملفات بكاملها على الموقع حيث أن هذه المتون متوفرة بكل سهولة على الانترنت وقد يكتفي بالتوجيه عبر الرابط إلى موقع المتون.
كما اقترح الدكتور الأنصاري إنشاء أقسام خاصة بإنتاج كل من الدكتور سيد أحمد بن الأمير والكاتب يعقوب بن اليدالي حتى يسهل على المعجبين بكتاباتهم العثور عليها بسرعة. وحبذ الأستاذ عز الدين اختيار عناوين أكثر مباشرة للأقسام.

سادسا : إذا كانت لديكم أفكار أخرى لم تتطرق لها الاستمارة فيمكنكم أن تضيفوها إلى الأجوبة
أشار المهندس الفقيه عبد الرحيم بن أحمد سالم إلى أن جزءا هاما من تراث الحي يستعصى علي النشر لما له من خلفيات اجتماعية لا يمكن تجاهلها. ويخص بالذكر الفتاوى و الأقضية خصوصا أن الحي كان إليه المرجع و عليه المعول في هذا المجال.
أما الصحفي الشرفة بن الفظيل فقد أكد على أن الاستمارة كانت جيدة و أن العينة تم اختيارها بعناية ،إلا أنه أشار إلى أن الموقع يجب أن تكون لديه صفحة على وسائل التواصل الاجتماعي حيث سيحصل على تفاعل دائم مع كل ما يتم نشره من طرف عينات عشوائية من المتصفحين، وهو ما سيعطيه صدقية ومصداقية أكثر. كما أكد أن الموقع متميز وطالب القيمين عليه بمواصلة الجهد و الصبر.
.وقد اقترح الدكتور محمد فال بن امين ابتكار مادة أسبوعية (ثقافية آو تنموية) تدرج مساء كل خميس حين ينشد الناس إلى الحواسيب. كما شدد الصحفي إمام الدين على ضرورة تحديد سياسة تحريرية نابعة من رؤية واضحة تحدد مجالات اهتمام الموقع وتحدد المواضيع التي يتناول والتي تخرج عن نطاق اهتماماته.

و يرى الشاعر والأديب لمرابط بن دياه أن التميز الحقيقي لموقع أخبار انيفرار يتجلى في برنامج الأنساب وحساب القرابات الذي لم يسبق له ، على الرغم من وجود الكود الذي حال أدون ن يكون في متناول الجميع.
وقد لفت الدكتور محمد سالم بن التاه انتباه أسرة الموقع إلي عدم نسيان المنتجات الزراعية مثل الحدج وجمبز والشركاش وانبر وما يصنع منهما من مواد جاهزة للأكل خصوصا في فصل الشتاء وآفات المنتجات الزراعية من ذوات الاثنين أو الأربعة ودلالاتها الثقافية والفولكلورية والفكاهية .
وفي الختام نتوجه بالشكر الجزيل للدكاترة والباحثين والصحفيين الذين أجابوا على أسئلتنا رغم مشاغلهم الجمة ونعدهم بأننا سنأخذ بعين الاعتبار جميع الملاحظات والمقترحات التي قدموها لنا بهدف التحسين من جودة الموقع في المستقبل.
يعقوب بن عبد الله بن أبن

شاهد أيضاً

الزهرة بنت المختار بن احمدان في ذمة الله

تلقينا ببالغ الحزن و الأسى نبأ انتقال المغفور لها بإذن الله الزهرة بنت المختار بن ...

6 تعليقات

  1. عبد الله امين

    أشكر أهل الموقع على عملهم الجبار وأرجوا أن يأخذو بعين العتبار التوجيهات التي قامت بها هذه النخبة.
    حصاد سنة مسألة مهمة والموقع متميز يتجلى ذلك في تمسكه بالموضوعية وعدم الأنانية وعدم التسويق للأشخاص الذي كثيرا ما يفقد المواقع مصداقيتها وهذا نجاح نرجوا منهم المزيد ونعول عليهم وعلى كل من يعمل على تغذية الموقع.

  2. معجبة بالموقع

    أران مان من إل سولتوهم يغير بعد مان مع تغير شكل الموقع
    خصوصا ذوك البصرات التشطايات ولعلبات ودايات الحاس

  3. اجوبة جيدة واخبار ساره اللهم اجعلنا فوق ما يظنون حفظكم الله ورعاكم

  4. Merci Cher yacoub pour cet élément qui dénote d’une haute capacité de synthèse !

  5. هاذ زين حته وان بعد نختيركم تفتح باب للكرامات والكشوفات بيهل باط اهل انيفرار معروفين ابذاك حته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.