الرئيسية / على الهامش / على الهامش ذ/محمدن بن عبدالله (الحلقة رقم 2)

على الهامش ذ/محمدن بن عبدالله (الحلقة رقم 2)

نواصل مع عمرو كلثو م فى معلقته حيث يقول ونشرب ان وردنا الماء صفوا ويشرب غيرنا كدرا وطينا وحيث يقول:
ألا أبلغ بنى الطمــاح عنا****ودعميا فكيف وجد تمونا
نزلتم منزل الأضياف منا****فعجلنا القرى أن تشتمونا
قريناكم فعجلنا قــــــراكم****قبيل الصبح مرداة طحونا
نواصل مع عمرو كلثو م فى معلقته حيث يقول ونشرب ان وردنا الماء صفوا ويشرب غيرنا كدرا وطينا وحيث يقول:
*
*
*
[| [(
ألا أبلغ بنى الطماح عنــــــــا****ودعميا فكيف وجد تمونـــــا
نزلتم منزل الأضياف منــــــا****فعجلنا القرى أن تشتمونــــــا
قريناكم فعجلنا قراكــــــــــــم****قبيل الصبح مرداة طـــــحونا
على آثىرنا بيض كـــــــــرام****نحاذر أن تقســــــــم أو تهونا
طعائن من بنى جشم بن بـكر****خلطن بميـــــــسم حسبا ودينا
أخذن على بعولتهن عهــــدا****اذا لاقــــــــوا فوارس معلمينا
ليستلبن أفراساوبيضــــــــــا****وأســرى فى الحد يد مصفدينـا
)] |]

تعليق /لقد سجل عمرو بن كلثوم المجد وحصره فى قومه اذ وصفهم أوقال أنهم قد جمعوا كل الصفات الحميدة وذلك أثناء عرضه لوقعة وقعت بينهم مع بنى أسد وبنى عبد القيس.أما الصفات المستجلاة من هذا النص فهى كالتالى :
الشجاعة : وهى صفة أوشئ يحدث عند وجود قوة خارقة للعادة تتجلى على صاحبها فتكسبه مناعة ضد السلاح وضد كل الاخطار التى تظهر له الموت عيانا فيراها كالورود بللها الندى,
الكرم : وهى صفة حميدة تتجلى فى أعلى تجلياتها فى المال والنفس للحصول على مجد الدنيا والاخرة ونستشف من هذا أن الصفات الحميدة فى الجاهلية أقر الاسلام أكثرها مما هو صفة ذاتية فى الشخص لا ما يتمدح به عندهم كنحر الجزور والقمار وشرب الخمر مثلا أما الصفات التى أقرت بعد الاسلام فهى كثيرة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر قرى الضيف واعانة الملهو ف واقامة العدل فى الزمن العصيب وقد كان صلى عليه وسلم قمة فى الكرم والشجاعة قال على رضى الله عنه كنا اذا احمرت الحدق اتقينا برسول الله صلى عليه وسلم العدوأوكما قال رضى الله عنه وقد قال جل من قائل :وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ قالت عائشة أم المؤمنين رضى عنها عندما سئلت عن خلقه صلى الله عليه وسلم : كان خلقه القرآن وهذا وجيز وبليغ وقد قال صلى الله عليه وسلم : أدبنى ربى فأ حسن تأديبى او كما قال صلى الله عليه وسلم ومن فوائد التخلق بالاوصاف الحميدة ومعرفتها انه لا يستبعد أن تكون سجية اذ كل اناء باللذى فيه يرشح وفى هذه القصيدة شواهد منها : فى النحو: فعجلنا القرى أن تشتمونا فيه على أن المفتوحة المخففة وفى باب البلاغة فيه باستعارته بالقرى عن القتل اذ العر ب تتمجد وتتمدح بتعجيل القرى وبالاحرى تذم التأخير فيه والى لقاء آخر باذن الله يتواصل باذن الله تعلى.

5 تعليقات

  1. مهم جدا الرجاء أن تشرح الكلمات ما أمكن

  2. تصحيح بعض الاخطاء الواردة فى هذالنص (كنحر… والقمارالخ كاتب النص الاصلى.0

  3. أفدت وأجدت فجزاك الله خيرا هاذي كتبه تكلع الغب ما شاء الله
    واصل ونحن في المتابعة وننتظر مزيدا من الفوائد الأدبية

  4. شكرا جزيلا أستاذ محمدن بن مناح على هذه الفوائد المهمة

    و زدنا من نكت الأدب والنوادر والمساجلات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.