الرئيسية / تأملات (صفحه 2)

تأملات

تضاريس البلاغة. ديدي نجيب

إن اللغة ابنة التاريخ و الإنسان ابن بيئته ولكنها تتأثر بكل ما يتأثر به الإنسان من مناخ وتضاريس ويظهر ذلك في بلاغته وما يضحك جماعته بالصدفة والتواضع من ثقافة محلية ترسخ في ذهن الصغير وشب عليها الرجل تماما كما شاب عليها الشيخ الهرم، فحتى محل النكتة هو مألوف ينمو في ...

أكمل القراءة »

البنية التصورية من التشبيه إلى المعرفة..!

 البنية التصوية هي المحطة الأولى من محطات المعرفة لمن أراد أن يبنى تصورا دقيقا عن الصفة التي يكتسب بها الانسان معرفته من الجهل إلى المألوف إلى المعرفة التامة. وحيث أنه يستحيل أن نبني تصورا خارج اللغة وأنه لا يمكن تصور اللغة خارج مقولتي الزمان والمكان ،نقسم البنية التصورية عند الانسان ...

أكمل القراءة »

تصوّر عن الصورة …..

طلب مني أحد الزملاء أن أكتب له عن “الصورة ” تصورا يرشده لفهم موهبته الفتية في التصوير حتى يعي ما خلف افتتانه بالصورة، حيث حكى لي أنه كان يرى للأشياء صورة أخرى، وله لكل جملة واقعية في بصره صورة أخرى، وبينما نحن نسير إذ يقف ويقول لي انظر هل ترى ...

أكمل القراءة »

العمر والحياة الشعورية ..بحث عن لحظة..! ديدي نجيب

الانسان من جديد عنوان صغير يختزل أبعاد الكون في شكل مألوف ومعقد وبناء جميل وغريب ولغة طبيعية لا يمكن أن نقفز خارج معانيها الواسعة.. إنه أصبح يتملص من الغرابة ومن قبضة الزمن نحو المألوف والمعرفة، يريد أن يعرف ذاته ويخرج من قفص الجهل وغطاء الظروف الداكنة ولا يريد لشيئ أن ...

أكمل القراءة »

فرصة للوعي بالزمن …ما معنى 2014؟

2014هي أرقام أو قالب ظرفي طوقنا به أهل الحساب ليخضعوا عقولنا لأفكارهم البسيطة وهي وأمثالها أرقام وضعت لتيسير التعاملات داخل المجتمع، ولا علاقة تربطها بالحياة…فلا قيمة للسنة في ميزان الوجود… لماذا كل هذا الاهتمام الذي يميّز بداية الأعوام هل لأنها أعياد في ثقافة أمة من الأمم الكبرى في العالم، أمة ...

أكمل القراءة »

الشخصية بين الافتراض و الواقع

ما زال هذا العالم الجميل الذي منحنا الطفل الامريكي مارك زوكربيرج يحبط جميع محاولاتنا التملص من قبضة الحيرة والتعجب ويعيدنا لدربه بعد كل عزيمة على مقاطعته والابتعاد عنه، حتى وصل به الأمر اليوم أن فرض علينا وضع حدود سميكة وحادة بين خريطته الساحرة وفضولنا وغبائنا المتناثر في جميع الأنحاء المغتر ...

أكمل القراءة »

اللغة بين الكتابة والكلام

حين جلس علماء اللسان جلستهم المتأنية لوضع حدّ جامع مانع لماهية اللغة كان شغلهم الشاغل البحث في الظاهرة الصوتية وشكل اللغة الفيزيائي أكثر من البحث في قيمة النطق والتعبير وما يؤديه التلفظ بكلمات اللغة وإخراجها لغوا من محو لهموم الانسان وما ينعكس من ذلك على حالته النفسية، فليست اللغة وسيلة ...

أكمل القراءة »

المكان في الموسيقى.. مدخل إلى البنية التصورية

ليس المكان من مفردات الحيرة والجهل التي تعتزلها المعرفة وتخشاها الدراسة ونتركها في رفوف الجهل ، فقد يكون دليلا على الجمال والمتعة و الوجود فقد يدلنا على عوالم كانت مجهولة ولا يحول بيننا وبينها سوى قدم وخطوة.. من خلال هذه الأحرف الحائرة سنقوم بمحاولة غربلة لمجموعة من المفاهيم والقيم الثقافية ...

أكمل القراءة »

المكان في الموسيقى.. مدخل إلى البنية التصورية

يس المكان من مفردات الحيرة والجهل التي تعتزلها المعرفة وتخشاها الدراسة ونتركها في رفوف الجهل ، فقد يكون دليلا على الجمال والمتعة و الوجود فقد يدلنا على عوالم كانت مجهولة ولا يحول بيننا وبينها سوى قدم وخطوة.. من خلال هذه الأحرف الحائرة سنقوم بمحاولة غربلة لمجموعة من المفاهيم والقيم الثقافية ...

أكمل القراءة »

من ضجيج الصمت

إنه من المشاكل المحيطة بأفكارنا تعاقب الكلام بين البلاغة والعي، ومستويات الفهم المتفاوتة حسب الحقول الدلالية للكلمة في الفضاء البلاغي المتواضع عليه عند المجتمع، فأنت لو حاولت تتبع كلامك قبل قوله وهو أفكار يوجهها المقام وقارنته بتأثير كلامك بعد أن التقفته الآذان وفهمه كل حسب إدراكه فستجد أنك تحمّل نفسك ...

أكمل القراءة »